Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

للعام الثاني على التوالي: مياكمز تفوز بالتميز الأفريقية!‎

القاهرة 14 يونيو 2017، إنه لمن دواعي سرورنا وفخرنا أن نعلن اليوم فوز شركة "مياكمز" بجائزة التميز الأفريقية لعام 2017، وذلك للعام الثاني على التوالي. وتمنح هذه الجائزة لتكريم إنجازات الخبراء الأكثر تميزاً في مجال الاتصالات والموارد البشرية.
 
لم تكن فكرة تأسيس "مياكمز" إلا رحلة فعلية، تزدهر نتائجها أمام أعيننا اليوم. فقد شهدت الأعوام السابقة الكثير من العمل الجاد والمضني، مع جانب من المرونة والثبات كي تصبح "مياكمز" على ما هي عليه الآن من كفاءة ونجاح كأحد أبرز شركات العلاقات العامة في مصر. وأود أن أشكر الكثيرين على ثقتهم في ذاتي وفي شركتي ولمؤازرتهم إياي في أوقات اليسر والعسر، وأخص بالذكر أبي، ذلك الرجل الذي شجعني على أن أحقق طموحاتي، وها أنا أعلن الفوز بتلك الجائزة اليوم في يوم ميلاده، ويا لها من مصادفة عظيمة!
 
الجائزة التي تلقتها "مياكمز" تشيد بنشراتنا الدورية الخارجية التي توضح تفصيلاً عملنا وأفكارنا والمصاعب التي نواجهها ونجاحاتنا التي نقتسمها مع عملائنا وكذلك متابعينا عبر السوشيال ميديا. هذا وقد أشادت لجنة تحكيم الجائزة من قبل بأن نموذج "مياكمز" المقدم للمسابقة كان من أبرز نماذج تلك الفئة لتكون واحدة من أكثر شركات العلاقات العامة والاتصالات أهميةً خلال العام الماضي على مستوى القارة الأفريقية.
 
وأود أن أخص بهذا التكريم أيضاً هنا إبراهيم، مدير قسم التصميمات الفنية التي كانت مصدراً أساسياً لتحفيز هذا الفوز، إذ لم تكتفِ بعملها الجاد، فأضافت إليه كل خبرتها المتعلقة بتمييز العلامة التجارية والتصميم التي شهدتها "مياكمز" منذ تأسيسها وخلال العِقد الماضي. هذه العلاقة التي استمرت على مدى عِقد من الزمن كانت بمثابة تصريح "نسائي" للعمل على تمكين الأخريات، ونحن نتطلع إلى الاستمرار في هذا الاتجاه أثناء تحقيقنا المزيد من النجاحات.

لقد عملت "مياكمز" منذ نشأتها على تمكين المرأة وتذليل الصعاب لأجلها. ولطالما كان شعاري وأنا أضع حجر الأساس لهذه الشركة أن أتأكد من إدراك المرأة في مصر، لا سيما في مجال العلاقات العامة والاتصالات، أن لديها القدرة على تغيير مجتمعنا وتطويره. وحتى اليوم، تشغل الموظفات نسبة 90% من القوى العاملة لشركتنا، ممن يبدأن مشوارهن الوظيفي أو من تميّزن فيه. وأرى أن الفوز بهذه الجائزة ما هو إلا شهادة على الجهد الذي تبذله العاملات في مجال العلاقات العامة في مصر، والآن يأتي تكريم هذا الجهد على مستوى العالم.
 
ووفقاً لمقولة ريتشارد إدلمان، فإن "الطريق إلى الإبداع لا يُشترى، وإنما يُكتسب عبر التواصل بين النظراء". ونحن في "مياكمز" نتفهم الحاجة للتواصل عند كل مستوى من مستويات شركتنا – مع السعي لتمكين موظفينا ومشاركة عملائنا وتعزيز عملنا وتمهيد الطريق أمام الآخرين كي يبلغوا غاياتهم.
 
وختاماً، سنطلعكم أولاً بأول على رحلتنا لاستلام الجوائز والاحتفال بها قريباً.
 
بالغ الشكر والتقدير لكونكم جزءاً من نجاحنا.
 
فاطمة أحمد، المؤسس والمدير التنفيذي، شركة مياكمز للاستشارات الإعلامية