تكنولوجيا شل هيلكس الترا فى فورميلا وان

القاهرة، 25 مايو 2014، أطلق الاتحاد الدولي للسيارات قواعد جديدة في بطولة العالم لسباق السيارات فورميلا وان لعام 2014.
 
وتمثل القواعد الجديدة تحدياً لزيوت المحركات والتي لم يعد المطلوب منها حماية المحرك فقط، بل العمل أيضاً على خفض درجات الحرارة الناجمة عن عملية الاحتراق داخل المحرك، بما يتيح أسرع وأيسر انطلاق للسيارة، وهو ما يعنى أن زيوت المحركات ما زالت تلعب الدور الأبرز في سباق الفورميلا وان - سباق السيارات الأشهر في العالم.
 
وربما يشكل إعادة تصميم المحركات أكبر التحديات على الإطلاق، حيث تم تغيير قدرة محركات السيارات المشاركة في السباق وانخفضت سعة المحرك من 2.4 لتر إلى 1.6 لتر، كما تم شحن محرك V6 الجديد لأقصى طاقة، لاستخدامه كجزء من وحدة الطاقة بما في ذلك نظام استعادة طاقة المحرك، وذلك من أجل الوصول بالسيارة للسرعات القصوى وهو ما يجعل البيئة التشغيلية للمحرك أكثر تعقيداً من حيث درجات الحرارة وتعبئة الزيوت.
 
علاوة على ذلك، فقد تم تحديد عدد المحركات المسموح بها لكل سائق لتصبح 5 محركات فقط لإجمالي 19 سباقاً بدلاً من 8 محركات لنفس عدد السباقات مقارنة بالعام الماضي، ويفرض الاتحاد الدولي للسيارات في هذا الصدد عقوبات صارمة على أي متسابق حال مخالفته لتلك القواعد.
 
لذا وبناءًا على التحديات السابقة، يتطلع فريق سكوديريا فيراري إلى التعاون مع "شل" لاستخدام أحدث التكنولوجيا العالمية التي توّصلت إليها الشركة في صناعة زيوت المحركات، لحماية محركات السيارات المشاركة في السباق، وإطالة عمرها دون التأثير على أدائها.
 
وتمثل القواعد الجديدة التي وضعها الاتحاد الدولي للسيارات تحدياً مهماً لفريق علماء شل، وجميع الفرق المتنافسة في السباق هذا العام.
 
وقد قال "جاي لوفيت"- مدير تكنولوجيا "شل" لسباق فورميلا - وان " إن تلك التغييرات والقواعد  الجديدة من قِبَل الاتحاد الدولي للسيارات  تتطلب وجود معايير استثنائية يجب توافرها في  زيت المحرك الذي يجب أن يعمل على حماية وتبريد وحدة الطاقة بأكملها، لذا، فمن الضروري أن توفر الزيوت  المستخدمة في سيارات سباق الفورميلا -وان أقصى حماية لمحرك السيارة، بما يساعد على زيادة قدرة المحرك للوصول به لأعلى مستوى من الأداء.
 
وذكر "لوفيت"، أن شركة "شل" قد نجحت في إنتاج زيوت شل هيلكس ألترا الأكثر تطوراً على الإطلاق خلال الأعوام السابقة،  والتي تعمل على حماية وتبريد وحدات الطاقة بكل كفاءة."
 
أما بالنسبة لموسم فورميلا -وان 2014، فيمتلك فريق سكوديريا فيراري الآن مخزوناً وفيراً من زيوت شل هيلكس ألترا، ونظراً لوعورة حلبة سباق فورميلا- وان على مستوى العالم، إلاّ أن هذا  السباق يعد بيئةً مثاليةً بالنسبة لـ "شل" لتمكينها من تطوير منتجاتها لكل سائق خلال السباقات اليومية.
 
 أغلب المكونات الضرورية لزيادة الطاقة وحماية محرك سيارات سكوديريا فيراري متوّفرة في زيوت شل هيلكس ألترا.
هذا؛ ومن بداية الموسم الجديد والذي سيبدأ في يناير 2015
، سيتم استخدام الجيل الجديد من زيوت شل هيلكس ألترا المزودة بتكنولوجياPurePlus  الفريدة والحاصلة على براءة اختراع، ولقد كانت "شل" لسنوات عديدة في طليعة الشركات في مجال تحويل الغاز إلى سوائل، ومع وجود تكنولوجيا PurePlus المستخدمة في تصنيع كل الزيوت التي خضعت لتجارب الشركاء الفنيين لـ "شل"، بات بإمكان سكوديريا فيراري هي الأخرى أن تتمتع بفوائد ذلك الابتكار الأحدث على الإطلاق.